مسيرات وتظاهرات غاضبة في المخيمات الفلسطينية في "جمعة الغضب" خاص مركز بيروت للاخبار

شهدت المخيمات الفلسطينية في لبنان تظاهرات "جمعة الغضب السادسة"، رفضا لقرار وزير العمل كميل ابو سليمان بشأن المؤسسات والعمال الفلسطينيين في لبنان بفرض الحصول على "اجازات العمل، التي اطلقها الاخير تحت عنوان" تنظيم العمالة الأجنبية، وتعبيرا عنخيبة الامل الكبيرة من قرار  مجلس الوزراء   الذي خرج "امس" والذي انعقد في بيت الدين برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون،  حيث اعلن عن تشكيل لجنة لدراسة الوضع الفلسطيني من كافة جوانبه برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري وعضوية الوزراء: كميل أبو سليمان ومحمود قماطي وسليم جريصاتي ويوسف فنيانوس وأكرم شهيب". والتي اعتبرها اللاجئون الفلسطينيون مخيبة للامال، وعملية التفاف على مطالبهم.



في مخيم عين الحلوة، نظمت "هيئة العمل الفلسطيني المشترك" و"اللجان الشعبية الفلسطينية" و"الحراك الشعبي" تظاهرة جماهيرية غاضبة في "جمعة الغضب السادسة"، و التي انطلقت عقب صلاة الجمعة من امام مسجد "النور"عند الشارع التحتاني للمخيم، وجابت شوارع المخيم، وسط هتافات مطالبة بالغاء قرار وزير العمل كميل اب  سليمان باشتراط حصول اللاجئ الفلسطيني على اجازة عمل، واخرى مطالبة باعطائه حقوقه الانسانية والاجتماعية والمدنية ليتمكن من العيش بكرامة في اناظار عودته لوطنه الذي اقتلع منه نتيجة المجازر الصهيونية"بدي اعيش بكرامة وما بدي انهان يا عالم انا انسان"  و"لاتهجير ولا توطين بنا العودة على فلسطين".

كما شهد مخيم المية ومية مسيرة ماشدة جابت شوارع المخيم

   شارك فيها ممثلو القوى الفلسطينية السياسية والشعبية والشبابية والمدنية والنسائية والطلابية.

وشهدت مخيمات البص والرشيدية والبرج الشمالي القريبة من مدينة صور مسيرا ت شعبية غاضبة، انطلقت خلالها الاغاني الوطنية وهتافات الرفض لقرار الوزير ابو سليمان.

ونظمت "هيئة العمل الفلسطيني" والحراكات الشعبؤة والمدنية في مخيمات بيروت وطرابلس والبقاع تظاهرات واعتصامات حاشدة.