أخر الاخبارمنوعات

هل حقا يمكن المشي مرة أخرى بعد الإصابة بالشلل؟

يمكن رجل يدعى جيرت-جان اوسكام (Gert-Jan Oskam) ويبلغ من العمر 40 عامًا من المشي مرة أخرى بعدما أصيبت قدميه بالشلل في حادث دراجة قبل 12 عامًا، وذلك بفضل زرعات في دماغه وحبله الشوكي.

حيث ظلت الوصلة بين الدماغ والعمود الفقري (BSI) مستقرة لمدة عام، مما سمح لأوسكام بالوقوف والمشي وصعود السلالم وعبور التضاريس الصعبة، وذلك وفقًا لدراسة نُشرت يوم الأربعاء في مجلة نيتشر (Nature). إلى جانب ذلك، تمكن أوسكام استعادة بعض السيطرة على قدميه حتى عند إيقاف تشغيل وصلة BSI.

قال أوسكام خلال إفادة صحفية له: “كانت أمنيتي المشي مرة أخرى وآمنت أن ذلك كان ممكن”.

تعرض أوسكام للحادث عندما كان في الصين وكان يعتقد أنه سيكون قادرًا على الحصول على المساعدة التي يحتاجها عندما يعود إلى وطنه في هولندا ، لكن لم تكن التكنولوجيا متقدمة بما يكفي لمساعدته في ذلك الوقت.

وقد شارك أوسكام سابقًا في تجربة أجراها جريجوار كورتين (Grégoire Courtine)، عالم الأعصاب في المعهد الفيدرالي السويسري للتكنولوجيا والذي عمل أيضًا على البحث الجديد وفقًا لما صرحه مؤلفي الدراسة. ففي عام 2018، وجد فريق كورتين أن التكنولوجيا يمكن أن تحفز العمود الفقري السفلي وتساعد الأشخاص الذين يعانون من إصابات الحبل الشوكي على المشي مرة أخرى. فبعد ثلاث سنوات، استقرت تحسنات أوسكام.

وفي آخر دراسة، تمكن فريق البحث من استعادة التواصل بين دماغ أوسكام والحبل الشوكي من خلال جسر رقمي. حيث قد شارك أوسكام في 40 جلسة لإعادة التأهيل العصبي طوال فترة الدراسة. وقال إنه يستطيع الآن المشي لمسافة 100 متر على الأقل ( ما يعادل 328 قدمًا) أو أكثر دفعة واحدة، وذلك اعتمادا على اليوم.

قال كورتين: “لقد التقطنا أفكار جيرت-جان، وقمنا بترجمة هذه الأفكار إلى تحفيز للحبل الشوكي من أجل إعادة إنشاء الحركة الإرادية”.

صرح الباحثون أن التطور القادم سيكون تصغير الأجهزة اللازمة لتشغيل الوصلة. حيث يقوم أوسكام في الوقت الحالي بحملها في حقيبة ظهر. ويعمل الباحثون أيضًا على معرفة ما إذا تمكنت الأجهزة المماثلة من استعادة حركة الذراع.

إن هناك العديد من التطورات في علاج إصابات الحبل الشوكي في العقود الأخيرة. فقد وجدت دراسة نُشرت في مجلة نيتشر في شهر فبراير أن النبضات الكهربائية الموجهة إلى النخاع الشوكي يمكن أن تساعد في تحسين حركة الذراع واليد بعد السكتة الدماغية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock